5
فصول الدليل : البحار
 
نشاطات تطبيقيّة | اختبر معلوماتك | سلوكيات شخصية مسؤولة | حقائق وأرقام | نشاطات مدرسيّة نموذجيّة | معلومات عامة | مقدمة
 

 

• يعيش نحو 60% من سكان العالم قريباً من الشواطئ. وعليها يقع نحو 75% من المدن الكبرى.

 

• يعتمد أكثر من 3 بلايين شخص على البحار والمحيطات لكسب رزقهم وكمصدر رئيسي لطعامهم.

 

• 80% من إجمالي التلوث في البحار والمحيطات يأتي من نشاطات على اليابسة.

 

• يقدر أن 21 مليون برميل من النفط تتسرب إلى المحيطات كل سنة من منصات النفط والناقلات، ومع مياه الأمطار المتدفقة من الشوارع، والنفايات السائلة التي تصرفها المصانع، ومن السفن التي تقوم بغسل خزاناتها.

 

• تتلقى بحار العالم نحو 13.500 مليون طن من المواد العالقة من تصريف الأنهار، ومنها الأسمدة والمبيدات، و300 مليون طن مواد عالقة من الصرف الصحي، و215 مليون طن من الرسوبيات نتيجة عمليات الحفر في المناطق الساحلية، و11 مليون طن نفايات صناعية، و6 ملايين طن قمامة.

 

• النفايات البلاستيكية تقتل كل سنة نحو مليون طائر بحري ومئة ألف حيوان ثديي بحري وعدداً لا يحصى من الأسماك.

 

• تغطي الشعاب المرجانية مساحة إجمالية تزيد على 280 ألف كيلومتر مربع، وهي ملاذ لآلاف الأنواع البحرية الحية، وتوصف بأنها «غابات المطر البحرية». وتقدر قيمة خدماتها في حماية الشواطئ وإنتاج الغذاء والسياحة بنحو 29 بليون دولار سنوياً. لكن قرابة 60% من الشعاب المرجانية المتبقية في العالم مهددة جدياً بالزوال في العقود الثلاثة المقبلة، نتيجة التدمير وارتفاع حرارة مياه البحار وازدياد حموضتها.

 

• هناك مئات «المناطق الميتة» في البحار والمحيطات تعاني من نفاد الأوكسيجين بسبب ارتفاع نسبة المغذيات في المياه، خصوصاً من الصرف الصحي والزراعي.

 

• أكثر من 70% من مصائد الأسماك البحرية أصبحت مستنزفة أو تجاوزت حدها المستدام بسبب أساطيل الصيد التجاري المتنامية وممارسات الصيد المدمرة.

 

• تقتل أساطيل الصيد البحري نحو 100 مليون سمكة قرش كل سنة من أجل لحومها وزعانفها التي تستعمل لاعداد حساء فاخر. ويلجأ الصيادون عادة إلى صيد أسماك القرش ونزع زعانفها وهي حية ورميها في المحيط حيث تموت غرقاً أو نزفاً.

 

• يشكل التلوث والأنواع الحية الغريبة وتغير الموائل الساحلية وتغيّر المناخ خطراً متزايداً على الكائنات البحرية والنظم الايكولوجية التي تؤويها، خصوصاً الشعاب المرجانية وغابات المنغروف ومسطحات الأعشاب البحرية.

 

• لم يستكشف الانسان سوى 5% من المحيطات، لكن أذاه يشملها كلها ويهدد ما تبقى من ثرواتها الكبيرة.

 

• 8 حزيران (يونيو) يوم المحيطات العالمي.

 

 

مصادر: تقريرا المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد) «البيئة العربية: تحديات المستقبل» و«تغير المناخ»؛ تقرير «توقعات البيئة العالمية» السادس (GEO-6)

 

 
نشاطات مدرسية
إختبر معلوماتك
افلام
وثائقية
بوستر
للطباعة
إختبارات بيئية
         
  © Afed-ecoschool 2012 By Activeweb ME